دق جرس الهاتف في عياده أحد الأطباء فرد الفراش الجديد الذي كان حديث عهد بالخدمة، فإذا إحدى السيدات تسأل: هل هذا رقم اثنين اثنين اثنين اثنين؟
الفراش: عفواً، الرقم خاطئ.
السيدة: إذن ما هو رقم تليفونكم؟
الفراش: رقمنا اثنين وعشرين اثنين وعشرين.
السيدة: متأسفة.

المصدر: الموسوعة الثقافية