الوسطية ليست أن تقف ما بين جماعتين أو فرقتين، الأولى مفرطة والثانية متطرفة، بل الوسطية الحقة أن تقف على ما تأمر به النصوص الشرعية، فهناك أصول وفروع في الدين يظنها البعض تشدداً وهي ليس إلا الوسط فيه، وهناك من الأصول والفروع ما يظنه البعض تساهلاً وهو الحق بعينه، فالوسط ما أقره الشرع لا ما كان وسطاً بين الغلاة والجفاة.

>>> الكاتب: البراء بن محمد <<<