ليس مجرد الوقوف في الوسط !


الوسطية ليست أن تقف ما بين جماعتين أو فرقتين، الأولى مفرطة والثانية متطرفة، بل الوسطية الحقة أن تقف على ما تأمر به النصوص الشرعية، فهناك أصول وفروع في الدين يظنها البعض تشدداً وهي ليس إلا الوسط فيه، وهناك من الأصول والفروع ما يظنه البعض تساهلاً وهو الحق بعينه، فالوسط ما أقره الشرع لا ما كان وسطاً بين الغلاة والجفاة.

نُشر بواسطة محمد عمر الزنبعي

بكالوريوس إعلام - علاقات عامة، دبلوم تربية بأكاديمية المربي، خريج معهد نيوهرايزون، مشرف خدمتي ينابيع تربوية والمعلم المحترف، محب للقراءة في الفكر والتاريخ والأدب والرواية والتربية والتعليم والإعلام، أكتب في مجال الإعلام والتربية والتعليم والتاريخ والفكر والمذكرات واللغة الإنجليزية، تجدني باسم @Almohunnd في جميع الشبكات الاجتماعية

اترك رداً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: