لا ينبغي نشر أي صفحات تسيء للإسلام بحجة تعريف الناس بها، لأنك تنشر الصفحة من باب تحذير الناس، لكن في الحقيقة أنك تقوم بمساعدة أعداء الله على نشر صفحاتهم.. فقد قام كافراً أمريكي برسم صورة سيئة عن المسلمين وأراد نشرها بأوسع نطاق، فاقترح عليه أحد النصارى العرب أن يقوم بنشر الصورة في منتدى عربي، وسيتولى البقية العرب في نشر الصورة، وأصحابنا العرب بالكاد يصدقوا أن يجدوا صورة أو صفحة حتى يقوموا بنشرها، ولا يعلموا أن نشرها هو مساعدة الكفار، ونفسها قضية “اجمع مليون توقيع لحذف صفحة تسب الإسلام” أو “اجمع مليون توقيع لفرض منع الحجاب في فرنسا” فهذه من ضمن الأساليب التي تجمع الزوار لصفحات أعداء الله.